المخابرات والصناديق السوداء/شؤون أمنية

image

تقول صحافية ذات “الردف اﻻهتزازي”أن المخايرات المغربية تمولها ا “الصناديق السوداء”راكي اغلطت الزين المخابرات التي تحترم نفسها ليس في بلد الوقواق فقط بل في العالم هي التي ﻻتتلقى تمويﻻ من “المخزن”وﻻ فتاته وﻻ مايشيط عنه..وهذا منطقي وواضح ﻷنه في هذا المجال الرشوة خيانة..وبما أنك صحافية طرية العود سأشرح لك هب أن الملك قدم مأذونية لرجل مخابرات لكن الملك ارتكب خطأ هل سينبه رجل المخابرات الملك لخطإه بكل تأكيد ﻻ ﻷنه تلقى رشوة ويمنعه المحاباة والخير من قول الحقيقة للملك..وغالبا ياصاحبة الردف اﻻهتزازي ماتسند المخابرات لمقربين للملك عائليا…وحتى لبعض المﻻك القديمي الثروة وليس حديثها..تﻻفيا لنقط الضعف التي يغرق فيها البشر…ومحافظة على استقﻻلية المخابرات ونزاهتها غالبا ماتطلق يدها في “التمويل الذاتي”فهي من تمول الصناديق السوداء وليس العكس ويظهر لي أن مكوثك بدول الشرق وتلقيك ﻷبجديات الصحافة في مقر قناة الجزيرة أعماك وألتمس منك مراجعة مقاﻻتنا في تمويل المخابرات لتستفيدي أنت فكريا ولم ﻻ لجلسة تطيسين فيها في طنجة بعد شهر رمضان أﻷبرك
****  ******  ****** *****  ******
وذات يوم طلب من البوخاري”عميل المخابرات المغربية”أن يصف مقر المخابرات كاب1 فوصفه بأنه عبارة عن مساحة أرضية مسورة بسور وفوق اﻷرض براميل بجانبها قنينات اﻷسيد…إلى جانب البراميل في ركن يوجد كوخ به ﻻسيلكي ..وحتى ﻻيضحك الناس من كﻻمه قال أن الكوخ كان يجلس به ضابط عسكري…كذلك قال بأن الكاب أسستها المخابرات اﻷمريكية وكان يشرف على تدريبهم الكولونيل جون هههههه.تماما كما تصفين أنت أيتها الصحافية ذات الردف اﻻهتزازي يأن التمويل ياتي من الصناديق السوداء كلمات قديمة بالية ماعادت نافعة في زمن الحواسيب والكوميوتورات…وما علينا فإن المخابرات المغربية أسسها رجل عريق (موسوعي) بحر ﻻساحل له في المعلومات..وكان هدفه هو محاولة تقليد المخابرات اﻷمريكية…وعليه استدعى أحد أبناء عمومته أﻻ وهو موﻻي أحمد العلوي الذي اشتهر بفيلسوف النظام والدولة وبالفعل بدأ التخلص من ملفات ضخمة كانت توسخ سمعة المغرب…ومات موﻻي أحمد ليخلفه الشريف موﻻي عبد الله..ويكاد المغربيطوي الماضي ويتخلص من سنوات الرصاص…ليحتفل الملك السادس هو والضحايا في قصره.احتفاﻻ مؤثرا…لكن الملك بعد مدة وجيزة انخرط في التحديث اﻻقتصادي ونسي تماما المخابرات التي أنشأها والده مع المرحوم العلوي والمبكي في هذا هو غضبة ملكية تبعد الشريف موﻻي عبد الله عن محيط القصر..وهاهو مدار من طرف نافذين يتمتعون بمأذونيات واكلين عجينة تمنعهم من مجاهرة الملك بالحقيقة…ليغرق الملك في مشاكل صحية حتى هي ﻻيستطيع المتملقون أن يصارحوه بأسبابها ناهيك عن تقارير التلفزيونات والخارجية اﻷمريكية ومبعوثي اﻷمم المتحدة…وزيادات الغﻻء في المعيش اليومي…واﻻحتجاجات وقيام الشرطة بقمعها لتتدخل جمعيات حقوق اﻹنسان الوطنية والدولية مما يهدد بإسقاط النظام لضبط الفلتان….واﻷنكى أن يطالب الشريف موﻻي عبد الله بمقابلة الملك ليطلعه على هذا الويل لكن كما نعرف الذين يتحلقون حول الملك يقولون له هل عندك مكتوب سوف نقدمه للملك ولحد اﻵن ﻻجواب ..ةلعل لعينا يبيت للمغرب أمرا قذرا..ففرنسا تقول الثورة وإسقاط النظام الملكي لم يبق حولها سوى شهور والميريكان حتى هو حاضر…وماذا بقي سوى صحافيين مثلك أيتها الخوروية لتقول لنا أن المخابرات تمولها فتات وشياطات المخزن لما يكون مزاجه عال العال

Posté avec WordPress pour Android

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s