FRANCE24 CHANNEL INTERNATIONAL/MEDIA

محمد الزيدي

يكتب بالعربية تعربت

فرنسا تطلق القناة الدولية..فرانس 24 بالعربية والفرنسية والانجليزية.

..كانت مفاجئتي كبيرة وانا احتسي قهوتي كالمعتاد في مقهاي المفضل اذ الفنا في مدينة طنجة ان نتفرج على القنوات الاسبانية..البارسا وريال مدريد.والليغا الاسبانية بصفة عامة..وفي اغلب الأوقات تلتقط قناة الجزيرة القطرية..التي يزبد ويرعد مذيعوها بكل حرية..حتى اصبحوا مؤخرا يناوشون المغرب في كثير من مسلماته كالمرأة والملكية والصحراء المغربية التي تطلق عليها بكل وقاحة وتبجح الصحراء الغربية…ضاربة عرض الحائط بتضحيات الشعب المغربي ومقاومته للاستعمار…طبعا المغرب تحمل في البداية لكن لما عيل صبره وبلغ السيل الزبى طوح بها خارج المغرب..وقال لها لايمكنك اكل خيرات المغرب وتسبه.

الآن باطلاق القناة الفرنسية الدولية فرانس 24 بثلاث لغات العربية والفرنسية والانجليزية.من حق فرنسا ان تدافع عن شخصيتها..لما دشن الرئيس الفرنسي حملته ضد البرقع..كانت قناة الجزيرة تكيل له ضربات تحت الحزام..عن طريق مراسلها بوزيان بباريس..وتعطى له التعليمات لينقل ماتقبله الجزيرة ويخدم اهدافها…فهي تظهرأن هناك خطر محدق بالاسلام..بمعنى صدام الحضارات..وهذا ما كان يضرب سياسة فرنسا في الصميم والبعيدة كل البعد عن هذه المهاترات..فرنسا كما نعلم..تبشر بالشراكة..وثقافة حقوق الانسان..والتغيير المتدرج.

*كيف ولدت

اتذكر لما زار الرئيس الفرنسي السابق المغرب ميدي آن هنا في طنجة.وحيا العاملين بها..كان يتحدث في اذن كاسالطا ان فرنسا ستساعده في احداث قناة فضائية ذات أهمية قصوى…وبدأ كاسلطا في العمل..الا أنه فوجئ بتخلي فرنسا بالكامل عن المشروع في عهد الرئيس الفرنسي الجديد ساركوزي..لم يكن الأمرخافيا على فرنسا.الدور الكبير الذي اصبح يلعبه الاعلام خاصة في منطقة مثل العالم العربي والاسلامي..وفرنسا لها تاريخ كبير وعريض..كما انها غنية بمواردها الثقافية..الميريكان يحسون بهذا.وباريس من بين العواصم العالمية اكثر زيارة من طرف الأمريكيين..متاحف وقصور وبرج ايفيل.زيادة على المكتبات.وصدور كتب ومجلات تتطرق لمختلف المواضيع..هناك حتى مقاهي كان يتردد عليها جون بول سارتر…وميشيل فوكو..والتوسير..ورولاند بارط..وغيرهم..كذلك الشوارع التي كان يتحرك فيها الطلبة المتظاهرون عام 1968 الآن بلد خليجي صغيرويستطيع بواسطة توظيف عائدات نفطية ان يؤسس منبرا اعلاميا يحترم جميع المعايير الدولية..على الأقل في التدبير وكانت قناة الجزيرة اصلا مؤسسة بريطانية البيبسي الا انها لصعوبة مالية افلست ووجدت هؤلاء القطريين ليشتروها بمن فيها ويغرسونها في بيئتهم..توقيت مكة المكرمة..استخدام كل ما يتيح لها التغلغل في وجدان الناس..وتهئ هذه القناة للقادة القطريين بأنهم قادة ناجحون فأصبحوا يتوسطون في حل الخلافات الثنائية والنزاعات الاقليمية..اذن دولة صغيرة بمقاييس دولة عظمى..والحقيقة صنعها الاعلام..الم يكن فوز قطر بتنظيم كأس العالم برهان جديد على قدرة الاعلام في صناعة النجوم والتسويق.

*العطور وفرانس 24

بدأت قناة قطر في بدايتها باعلان  شهير…بيت العنبر والعود..هذه البلدان الخليجية اكبر مستهلك للعطر في العالم..والساعات الفاخرة تزين المعاصم زيادة علة الأثواب الفاخرة لصناعة الأقمشة..وقد لاحظت في طنجة هذه الأيام لجوء بعض القنوات الاسبانية الى دعاية العطر الفرنسي خصوصا حفلات اعياد الميلاد…يالرايحين باريس..جيبو ليا عطرجورجيو أرماني..ههههههه فرنسا كما قلت قوية وكبيرة في المخيال العربي والعالمي…تستطيع بواسطة تدبير جيد وهو موجود الآن ولا يخضع للعواطف والحماس ان تكون هناك قناة فرنسية في المستوى

 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s